جاري تحميل الصفحة
مدارس المهدي

500 زهرة يُتوّجن بتاج العفاف في ثانوية المهدي (ع) شاهد

قيم الموضوع
(0 أصوات)

السيّد هاشم صفيّ الدين: "سنقف بوجه أيّ ضريبة تطال الطبقة الفقيرة والمحرومة"

"الحجاب رحمة ونعمة وعناية إلهيّة"

 

المؤسّسة الإسلاميّة للتربية والتعليم وجمعيّة إمداد الإمام الخمينيّ (قده) تفتتحان حفلات التكليف السنويّة لـ2000

 مكلّف ومكلّفة هذا العام

500 زهرة يُتوّجن بتاج العفاف

برعاية رئيس المجلس التنفيذيّ في حزب الله سماحة السيّد هاشم صفيّ الدين، وفي أجواء ولادة السيّدة الزّهراء (ع)، أقيم الاحتفال التكريميّ الأوّل لأكثر من 500 مكلّفة في بيروت من أصل 2000 مكلّف ومكلّفة (1400 فتاة، و600 فتى) في لبنان لهذا العام، وذلك ضمن سلسلة الاحتفالات التي تقيمها المؤسّسة الإسلاميّة للتربية والتعليم-مدارس المهديّ (ع) وجمعيّة لجنة إمداد الإمام الخمينيّ (قده) للفتيات اللّواتي بلغن سنّ التكليف الشرعيّ.

ضمّ الحفل فتيات مدارس المهديّ (ع) شاهد، الحدث، ولجنة الإمداد في بيروت، وذلك في قاعة ثانويّة المهديّ (ع) شاهد، بحضور مدير عامّالمؤسّسة الإسلاميّة للتربية والتعليم-مدارس المهديّ (ع) الدكتور حسين يوسف، ومدير عامّ جمعيّة إمداد الإمام الخمينيّ (قده) الحاجّ محمّد برجاوي، ورئيس جمعيّة الإمداد في إيران المهندس برفيز فتّاحي، بالإضافة إلى مديري المدارس، علماء دين، فعّاليّات تربويّة وسياسيّة وإعلاميّة وبلديّة واختياريّة واجتماعيّة وحشد من الأهالي.

  افتُتح الحفل بدخول الفتيات المكلّفات، تلاه مراسم تعظيم القرآن الكريم بمشاركة مجموعة من ثانويّة المهديّ (ع) شاهد، ثمّ النّشيد الوطنيّ اللبنانيّ، فنشيد حزب الله.

بعدها كانت كلمة المكلّفات ألقتها التلميذة حوراء الهبش (ابنة شهيد) من ثانويّة الإمام الخمينيّ (قده) رحّبت فيها بداية براعي الحفل وبالحضور، ثمّ عاهدت السيّدة الزّهراء قائلة: "أعاهدك سيّدتي يا زهراء بصَون حجابي مبتعدة عن صيحات الموضة وصرعات العصر"، ودَعت زميلاتها إلى باب الرّحمة الذي فُتح لهنّ، وإلى صون حجابهنّ بدءًا من مدارسهنّ، وخَتمت بتجديد الشّكر لمن أنار دروبهنّ للحجاب، وتوجّهت للمؤسّسة الإسلاميّة للتربية والتعليم ولجنة الإمداد بالشّكر والامتنان على احتضان المكلّفات، وبالشّكر لسماحة السيّد حسن نصر الله على رعايته حفل تكليفهنّ، حيث زادهنّ شرفًا وتألّقًا.

وكان للمؤسّسة الإسلاميّة للتربية والتعليم وجمعيّة إمداد الإمام الخمينيّ (قده) كلمة ألقاها رئيس جمعية المؤسّسة الإسلاميّة للتّربية والتّعليم مدارس المهديّ (ع) الدكتور حسين يوسف، بارك فيها بدايةً للفتيات حجابهنّ، ورحّب بالحضور، وبارك لهم هذه الأيّام الطيّبة المزهوّة بذكرى ميلاد السيّدة الزهراء (ع)، وتوجّه للأمّهات بالتبريك بمناسبة عيد الأمّ وخصّ أمّهات الشّهداء اللّواتي يزدن العيد جمالًا.

وأضاف الدكتور حسين: "عند اختيارنا لتوقيت حفلات التّكليف بين ولادة السيّدة الزّهراء (ع) وولادة الإمام عليّ (ع) أردنا أن تكون هاتان المناسبتان دليلًا على الهويّة الدّينيّة التي نتبنّى وننشئ أجيالنا عليها، وإلى اقتداء بيوتنا وعائلاتنا بفاطمة (ع) وعليّ (ع) الّلذَين كانا سرّ المدرسة التّربويّة لمربّي الإنسانيّة النّبيّ محمّد (ص) وقدّما معًا النّموذج التّربويّ"، وتابع قائلًا: "مع احترامنا لواضعي المناهج التّربويّة في لبنان، نقول لهم إنّ ما تذهبون إليه مهمّ لكن التّربية الأسريّة تبقى الأهمّ والأفضل وهي النّواة الأساس لكلّ الغايات"، وأكّد أنّ مشهد الفتيات المكلّفات يرضي قلب صاحب العصر والزّمان (عج) ويعبّر عن المضامين التي تقف خلفه، وختم كلمته متوجّهًا للبنات المكلّفات بصون حجابهنّ والاقتداء بالسيّدة الزّهراء (ع) وحسن اختيار صديقاتهنّ، وتوجّه بالشّكر إلى راعي الحفل وإلى الأيادي البيضاء التي قدّمت وساهمت بإنجاح الاحتفال.

بعدها تمّ استعراض نشيد للحجاب بعنوان "من أكمام الورد" شاركت في مجموعة من فتيات ثانويّة المهديّ (ع) الحدث.


وفي الختام ألقى رئيس المجلس التنفيذيّ في حزب الله سماحة السيّد هاشم صفيّ الدّين كلمة رحّب فيها بالحضور، وتقدّم بالتّهنئة للفتيات المكلّفات بهذه الخطوة المباركة وحثّهم على السّير على خطى السيّدة الزّهراء (ع)، فالحجاب رحمة ونعمة وعناية إلهيّة خاصّة لسلامة دنياهم وآخرتهم.

وأضاف سماحته: "إنّ الحجاب هو جزء من ثقافتنا نفتخر ونعتزّ به وسط التّحدّيات التي نعيشها ونواجهها من الغرب، ولا يعوزنا الفخر ولا العنفوان بثقافتنا وحجابنا، فلا يجب أن نهين أو نضعف".

أمّا في الشّأن السّياسيّ فقال سماحته: "إنّنا لا نحتاج للغرب ولا لثقافتهم ولا نحتاج لأمريكا وثقافتها المنحطّة؛ فهي ثقافة الجهل، وترامب الذي قدّموه لنا في الانتخابات هو النموذج الجاهل والسافل والمتهتّك الذي لا يعرف القيم. وعلى مستوى القيم الإنسانيّة والدينيّة فهو حقيرٌ جدًّا".

وأشار إلى أنّه قبل عقود كان العالم يخاف من إسرائيل أمّا الآن فإسرائيل هي من تهابنا، وذلك بسبب ثقافتنا التي يجب أن نتمسّك بها، فهي من صنعت فينا مجتمعًا قويًّا وراسخًا يواجه التّحدّيات كافّة من أمريكا وحلفائها في الدّول العربيّة". 

وفي الشأن الدّاخليّ أشار سماحته إلى الفساد الماليّ والإداريّ والسّياسيّ الموجود قائلًا: "إنّ الفساد أصبح جزءًا من السّياسة في لبنان وجزءًا من الحياة اللّبنانيّة، ولا يجب أن نتعجّب إذا كان جزءًا من أيّ قرار سياسيّ يؤخذ، فنحن نطالب دائمًا الدّولة والوزراء والحكومة بأن يأتوا إلى الحدّ الأدنى من تحقيق العدل والإنصاف بهذه المسائل".

وتوجَّه للسّياسيّين قائلًا: "حين مناقشة الموازنة والسّلسلة عليكم الأخذ بعين الاعتبار بأن لا تُرهقوا المواطن بالضّرائب".

وأكّد رئيس المجلس التّنفيذيّ أنّ المقاومة ستقف في الأيّام القادمة أمام أيّ ضريبة يمكن أن تطال الطّبقة الفقيرة والمحرومة.

وختم رئيس المجلس التنفيذيّ كلمته مجدّدًا تبريكه للفتيات المكلّفات.

وفي نهاية الاحتفال تمّ تكريم المكلّفات ووزّع سماحته الهدايا التكريميّة عليهنّ.

 

 

 

اخر تعديل الجمعة, 07 نيسان/أبريل 2017 11:22 قراءة 16551 مرات

رأيك في الموضوع

تأكد من ادخال المعلومات في المناطق المشار إليها ب(*) . علامات HTML غير مسموحة

الرزنامة


آب 2020
الأحد الإثنين الثلاثاء الأربعاء الخميس الجمعة السبت
26 27 28 29 30 31 1 ١١
2 ١٢ 3 ١٣ 4 ١٤ 5 ١٥ 6 ١٦ 7 ١٧ 8 ١٨
9 ١٩ 10 ٢٠ 11 ٢١ 12 ٢٢ 13 ٢٣ 14 ٢٤ 15 ٢٥
16 ٢٦ 17 ٢٧ 18 ٢٨ 19 ٢٩ 20 ٠١ 21 ٠٢ 22 ٠٣
23 ٠٤ 24 ٠٥ 25 ٠٦ 26 ٠٧ 27 ٠٨ 28 ٠٩ 29 ١٠
30 ١١ 31 ١٢ 1 2 3 4 5
لا أحداث

مواقع صديقة

Image Caption

جمعية المبرات الخيرية

Image Caption

مؤسسة امل التربوية

Image Caption

مدارس الامداد الخيرية الاسلامية

Image Caption

المركز الاسلامي للتوجيه و التعليم العالي

Image Caption

وزارة التربية والتعليم العالي

Image Caption

جمعية التعليم الديني الاسلامي