جاري تحميل الصفحة
مدارس المهدي

مشروع أنوار الوحي

حفل تخريج المتدربين

       مديرية العلاقات والإعلام

                                                                                                                                                 19-11-2011

 

 

جناب الأخت مريم وهب - حفظها المولى  .

 

      السلام عليكم ورحمته تعالى وبركاته..

 

الموضوع: تقرير حفل التخرج السنوي في المؤسسة الإسلامية للتربية والتعليم

 

    برعاية وزير الزراعة اللبناني الدكتور حسين الحاج حسن أقامت المؤسسة الاسلامية للتربية والتعليم مدارس المهدي حفل تخريج 458 متدرب ومتدربة من كادرها الاداري  والتعليمي في قاعة مدرسة شاهد بحضور حشد من الفعاليات الادارية والتربوية.

الحفل الذي افتتح بآيات بينات من القرآن الكريم والنشيدين الوطني اللبناني وحزب الله جرى فيه عرض لتقرير مصور بعنوان "درب الإرتقاء" يحكي تطور التدريب في المؤسسة منذ عام 1993م وحتى اليوم.وفي كلمة ترحيبية تقدّم مدير مدارس المهدي (عجل الله فرجه) الشيخ مصطفى قصير بأحرّ التهاني والتبريكات في أجواء عيد الغدير الأغر، وأشار الى اعتزاز المؤسسة وافتخارها بالثروة البشرية التي تحمل على عاتقها أسمى الأعمال الانسانية ألا وهي التربية والتعليم، مؤكداً على اهتمام المؤسسة واعتمادها التنمية المستمرة والمستدامة وايلائها التدريب الاهتمام الخاص في غياب الاعداد الرسمي للمعلمين.

الدكتور حسين الحاج حسن شدّد في كلمة له على أهمية التدريب في المؤسسة والذي ينعكس ايجاباً على الأجيال القادمة التي تنشأ في بيئة اسلامية معتبراً اياها جزءاً من جهاز المقاومة الذي يحاول أعداءها العمل بكل وسائل الاتصال على اضعاف الأمة وزرع الشقاق فيها، كما هنأ المتدربين وكل العاملين على جهودهم في السنوات الماضية وعلى الجهود القادمة التي ستكون آثارها في الدنيا ازدهاراً ونمواً وفي  الآخرة أجراً عند الله تعالى.

وعلى الصعيد السياسي وجّه الحاج حسن تساؤلاً إلى وزراء الخارجية العربية الذين يعيشون تناقضا في مواقفهم من خلال تساهلٍ لا حدود له مع أميركا واسرائيل في موضوع القضية الفلسطينية، تجاهل في البحرين، وفي المقابل تشدد لا سابق له في سوريا. وأضاف "منذ متى هذه القدرة عند الجامعة العربية في اتخاذ القرارات في توقيت حساس يشهد انسحاب القوات الأميركية القائم على الهزيمة من العراق؟". وفي الموضوع اللبناني أكّد على أن موقف وزير الخارجية اللبناني في جامعة الدول العربية هو موقف متطابق بالكامل مع اتفاق الطائف ومع الاتفاقات الموقعة مع سوريا ومع مصالح لبنان، مشيراً الى أن الحل في سوريا يكون بالتواصل وبتساعد الجميع على الحوار وعلى ايجاد الحلول وليس بالتحريض على الفتنة وعلى مزيد من الدم. واختتم كلمته برؤية مشرقة للمستقبل بالرغم من الصعوبات، فكل السنن الالهية والتاريخية تؤكد ان المصلحة في النهاية للشعوب. 

وفي نهاية الاحتفال تمّ توزيع افادات المشاركة على الخريجين. 

 

 

.. وتفضلوا بقبول الاحترام

الرزنامة


أيلول 2019
الأحد الإثنين الثلاثاء الأربعاء الخميس الجمعة السبت
1 ٠١ 2 ٠٢ 3 ٠٣ 4 ٠٤ 5 ٠٥ 6 ٠٦ 7 ٠٧
8 ٠٨ 9 ٠٩ 10 ١٠ 11 ١١ 12 ١٢ 13 ١٣ 14 ١٤
15 ١٥ 16 ١٦ 17 ١٧ 18 ١٨ 19 ١٩ 20 ٢٠ 21 ٢١
22 ٢٢ 23 ٢٣ 24 ٢٤ 25 ٢٥ 26 ٢٦ 27 ٢٧ 28 ٢٨
29 ٢٩ 30 ٣٠ 1 2 3 4 5
لا أحداث

مواقع صديقة

Image Caption

جمعية المبرات الخيرية

Image Caption

مؤسسة امل التربوية

Image Caption

مدارس الامداد الخيرية الاسلامية

Image Caption

المركز الاسلامي للتوجيه و التعليم العالي

Image Caption

وزارة التربية والتعليم العالي

Image Caption

جمعية التعليم الديني الاسلامي